الكتب الكتب
علم الكتاب والسنة وأثره في الأمة

علم الكتاب والسنة وأثره في الأمة لفضيلة الشيخ العلامة: ربيع بن هادي المدخلي

نظرة سيد قطب إلى أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم موثقة بالصور من كتب سيد قطب

إساءات عديدة وجّهها سيّد قطب ضد عثمان منها ما يتعلّق بشخصيّته ومنها ما يطعن في

شرح أصول السنة للإمام أحمد بن حنبل

تعليقات نفيسة على كتاب إمام أهل السنة والجماعة أحمد بن حنبل



السؤال : مقدم من : إدارة الموقع     عدد الزيارات عدد الزيارات : 9018


ما صحة القول بأن إفراد الحاكمية أي جعل الحاكمية من أفراد التوحيد بدعة؟




الجواب


الذي نعرفه من منهج السلف، ولاسيما ابن تيمية ومن بعده، وابن عبد الوهاب وتلاميذه، أن أقسام التوحيد ثلاثة:

توحيد العبادة

وتوحيد الأسماء والصفات

وتوحيد الربوبية

ولم يعدوا توحيد الحاكمية من أقسام التوحيد، لم يجعلوا قسما رابعا يسمى: توحيد الحاكمية، الحاكمية حاكمية الله حقا ومن ينكرها ويكفر بها كافر، والعياذ بالله، لكن هل هي قسم مستقل من أقسام التوحيد؟ يتردد بين أن تلحق بتوحيد الربوبية أو تلحق بتوحيد الألوهية، والذي يترجح لي أنها تلحق بتوحيد الربوبية، لأن الله المالك، الملك، الحق، المبين، هو الذي له الحق أن يحكم ويشرع، فيلحق -يعني لا يجعل قسما مستقلا- وإنما يلحق بأحد القسمين، وأما يجعل قسيما لأنواع التوحيد التي سبرها السلف من كتاب الله سبرا مستوعبا فلم يجدوا إلا أنواعا ثلاثة فاستقروا عليها، فهذا ليس منهم إلغاء لحاكمية الله وإنما في نظرهم -والله أعلم- أنها جزء من توحيد الألوهية أو جزء من توحيد الربوبية، والذي يترجح لي أنها جزء من توحيد الربوبية، وقد تكون من حقوق الألوهية كما قال رسول الله عليه الصلاة والسلام: "أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة، فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها وحسابهم على الله" تبارك وتعالى، فالعلماء يعتبرون من حقوق التوحيد: الصلاة والزكاة والحج وسائر أنواع العبادات والطاعات، فيدخل -يعني إذا أدخلنا الحاكمية في توحيد الألوهية- فيكون من حقوق توحيد الألوهية، وكما قلت لكم ويحتمل بوجه قوي أن يكون من توحيد الربوبية، ومن حقوق الربوبية.

[شريط بعنوان: أسئلة في المنهج]


شارك بطرح سؤال




© موقع الشيخ ربيع المدخلي 2021 جميع الحقوق محفوظة.
  برمجة وتصميم طريق التطوير